ماجستير

شهادة الماجستير أو الإِجَازَة (بالإنجليزية: Master's)‏ (باللاتينية: Magister) يطلق كل من درجة الماجستير و الماجستير (بدون كلمة "درجة") دون الفاصلة العليا تعادل في التعليم المغربي المستوحى من النظام الفرنسي الدراسات المعمقة - هي درجة أكاديمية خاصة بالدراسات العليا الجامعية تمنح بعد مدة دراسة محددة قد يطلب في نهايتها بحثا تبعا لنظام الجامعة المانحة للشهادة. بعد الحصول على شهادة البكالوريوس غالبا وبعض الدول كبريطانيا يمكنها حساب الخبرة العملية بديلا عن البكالوريوس[بحاجة لمصدر].

هناك شروط عدّة يجب أن تتحقّق للحصول على شهادة الماجستير وهي:

درجة الماجستير يحصل عليها الطالب بعد حصوله على البكالوريوس؛ فهي درجة أعلى من البكالويوس وأقل من الدكتوراة.

هناك نوعان شائعان للماجستير:

ويشيع استخدام الاختصار MS للإشارة إلى شهادة ماجستير العلوم في الولايات المتحدة[1]، بينما يستخدم الاختصار MSc لنفس الغرض في الدول الأوروبية ودول الكومنولث.

كما يوجد أيضًا ما يسمى في الولايات المتحدة الأمريكية بالدرجات العلمية الموسومة (بالإنجليزية: Tagged degrees)‏، وهي الدرجات العلمية التي يشار ضمن اسمها إلى فرع التخصص الذي مُنحت فيه الدرجة، ومن أمثلة هذه الدرجات:

الشروط التي يجب أن يراعيها الباحث في شكل وكتابة وصياغة وطباعة رسالته للماجستير

تعتبر قائمة المحتويات الكشاف الأساس في الرسالة لتغطية جميع محتوياتها وأقسامها وتفريعاتها، من عناوين رئيسة وفرعية، وتشمل الفصول الرئيسة للرسالة، وأقسام الفصول المختلفة، ويجب أن يتطابق إملاء العناوين في قائمة المحتويات، مع إملائها في نصوص تلك العناوين في متن الرسالة. يتم إعداد قائمة المحتويات كما يلي:

تختلف مدة دراسة الماجستير من دولة لأخرى، ومن جامعة لأخرى ولكن في الغالب تكون من سنة إلى سنتين وهذا هو النظام الأوربي. في بعض الأنظمة، مثل تلك التي في الولايات المتحدة واليابان، درجة الماجستير تعتبر بدقة الدراسات العليا الدرجة الأكاديمية. ولا سيما في الولايات المتحدة، في بعض الحقول / البرامج، والعمل على الدكتوراه يبدأ مباشرة بعد درجة البكالوريوس، [2]

هناك شروط يجب توفرها في الطالب كي يلتحق أولاً بالجامعة ومن ثم الحصول على درجة الماجستير:

درجة الدبلوم والماجستير باللغة الانجليزية من الهند.