كيلومتر

إحداثيات: 43°05′08″N 79°04′08″W / 43.08557°N 79.06885°W / 43.08557; -79.06885

الكيلومتر أو الكيل (على وزن ميل): هو وحدة دولية لقياس الطول في النظام المتري، ويساوي ألف متر ويساوي أيضا المسافة التي يقطعها الضوء في الفضاء الحر في 1/299,792.458 من الثانية.[1] وتستخدم عموما كوحدة قياس للتعبير عن المسافة بين الأماكن الجغرافية في جميع أنحاء العالم، ويستخدم في قياس المسافات الطويلة عادة بين المدن والقرى أو حتى بعد الشمس عن الأرض، ماعدا الولايات المتحدة والمملكة المتحدة حيث يستخدم الميل. يختصر الكيلومتر بالعربية إلى كلم أو كم.

بموجب مرسوم 8 مايو 1790، دعا التجمع التأسيسي الأكاديمية الفرنسية للعلوم لتطوير نظام قياس جديد. في أغسطس 1793، أصدر المؤتمر الوطني الفرنسي مرسوما ينص على استعمال المتر كوحدة أساسية لقياس الطول في الجمهورية الفرنسية. أول اسم للكيلومتر كان «ميلير». على الرغم من أن المتر لم يعرف إلا في 1799، إلا أن الميريامتر (10000 متر) كان يسمى كيلومتر ويستعمل للاستخدام اليومي. كلمة ميريامتر ذكرت عدة مرات في كتاب ديفلي فيزياء اميل: مبادئ علم الطبيعة، [8] (نشر في 1802)، في حين ذكرت كلمة كيلومتر مرة واحدة في الملحق. الخرائط الفرنسية التي نشرت عام 1835 احتوت على كلمة ميريامتر وكلمة أخرى كان قباسها قرابة 4288 متر.[9]

الهولنديين على الكفة الأخرى استعملوا الكيلومتر في 1817 ولكن أطلقوا عليه اسماً محلياً «ميل».[10]

في عام 1867 فقط أصبح مصطلح «كيلومتر» هو الوحدة الرسمية الوحيدة في هولندا لتمثل 1000 متر.[11]

كتابان ألمانيان يرجع تاريخهما ل1842 و1848 [12][13] and 1848[14] ذكر فيهم استعمال مصطلحات القياس في أوروبا، حيث كان يستخدم «كيلومتر» في إيطاليا وهولندا في حين يستخدم «ميريامتر» في فرنسا.

في عام 1935، حذفت اللجنة الدولية للأوزان والمقاييس مصطلح «ميريا» ومعه «ميريامتر» ليتم اعتماد كيلومتر وحدة الطول المعترف بها لقياسات هذا الحجم.[15]

بعض الألعاب الرياضية تتميز بسباقات 1000 متر (كيلومتر واحد) في الأحداث الكبرى (مثل الألعاب الأولمبية)، ولكن في الرياضات الأخرى، على الرغم من تصنيف الأرقام العالمية، يبقى الحدث الذي يبلغ كيلومترًا واحدًا حدثًا أقل أهمية من غيره. فيما يلي بعض الأرقام القياسية لسباقات كيلومتر:

لافتة إرشادية في مصر عليها المسافات بالكيلومتر (كم)

تقسيم ميريدين