طولكرم

طولكرم هي مدينة فلسطينية وعاصمة مركز محافظة طولكرم. تقع في شمال غرب الضفة الغربية، وهي ثالث أكبر مدينة في الضفة الغربية مساحةً وسكاناً بعد مدينتي الخليل ونابلس؛[5] حيث تبلغُ مساحةُ أراضي المدينة وحدها أكثر من 32,610 دونم، كما تعتبر بلدية طولكرم ثالث أكبر هيئة محلية في الضفة الغربية.[6]

تبعد المدينة عن البحر الأبيض المتوسط نحو 15 كم. ويبلغ عدد سكان محافظة طولكرم 210.000 نسمة،[7] نصفهم تقريباً يقطنون في المدينة وحدها.[8] ترتفعُ مدينة طولكرم وريفها عن سطحِ البحر من 65 مترًا غربُا وحتى 600 متر شرقُا حيث جبل راشين أعلى قمم المدينة.[9]

يُعتبر موقع المدينة تاريخيًّا موقعًا ذو أهميّة تجاريّة وعسكريّة فكان له دور كبير بنمو المدينة؛ فطولكرم مُلتقى الطُّرق التجاريّة وممرًا للغزواتِ الحربيّة بين مصر والشّام، كما أنّها مركز للمُواصلات البريّة بين الساحل والدّاخل وبين الشّمال والجنوب. يتميّز موقع طولكرم بخُصوبةِ التُربة ووفرة المياه فيه بشكلٍ كبير سواءً أكان ذلك مطريًّا أو جوفيًّا، هذه الظُروف أدّت بشكلٍ كبير لنُموّ المدينة وتطوّرها.

وقعت مدينة طولكرم تحت الاحتلالِ الإسرائيلي عام 1967م وبقيت تحت الإدارة الإسرائيلية حتّى توقيع اِتفاقيّة أوسلو الثانية عام 1995م، حيث تسلمتها السُلطةِ الفلسطينيّة في 10 أكتوبر 1995م.[10]

اسم (طول كرم) هو بالأصل (طور كرم)؛ أي أن الاسم لمدينة طولكرم مركب من كلمتين: الطور وتعني الجبل، والكرم وتعني بستان العنب، وعليه يصبح معنى المدينة (جبل الكرم)، وهذا وصف دقيق؛ حيث تقع مدينة طولكرم على جبل واضح القمة وتحيط السهول الواسعة بأسفل هذا الجبل. كما كانت مدينة طولكرم تشتهر بزراعة العنب في جميع مناطقها لإنتاج النبيذ (الخمر)، وهذا ما يفسر وجود العشرات من معاصر العنب الرومانية البيزنطية في طولكرم ومحيطها. لاحقاً وتسهيلاًَ للفظ حُرف اسم (طور كرم) إلى (طول كرم).[11]

مركز مدينة طولكرم على الجبل كما يظهر

أقدم آثار تاريخية عثر عليها تعود إلى القرن 13 الميلادي، حيث كانت تقوم على بقعتها في العهد الروماني قرية تُعرف باسم بيرات سورقا، وبيرات مثل بيروت والبيرة بمعنى (البئر)، وسورق بمعنى (مختار)؛ ويبدو أنه حلت كلمة (كرم) محل كلمة سورق وكلمة (طول) محل كلمة بيرات. وذكرتها مصادر الفرنجة باسم طوركرمى. والطور بمعنى الجبل الذي تنبت الكرمة (العنب) عليه، ويكون المعنى جبل الكرم. وذكرها المقريزي باسم طوركرم، وبقيت معروفة باسم طوركرم حتى القرن الثاني عشر الهجري، حيث حرف الطور إلى طول ودعيت باسم طولكرم. مدينة طول كرم تلعب دورا حساسا ومهما بموقها الجغرافي وتاريخها العريق.

تقع مدينة طولكرم في شمال غرب الضفة الغربية، وتبعد عن البحر الأبيض المتوسط نحو 15 كم، وعن مدينة القدس حوالي 90 كم. ويحيط بالمدينة من الغرب بلداتها المحتلة وشريطها الساحلي والبحر الأبيض المتوسط، ومن الجنوب ريفها الجنوبي (قرى الكفريات)، ومن الجنوب الغربي مدينة الطيبة، ومن الشرق ريفها الشرقي (بلدات وادي الشعير)، ومن الشمال ريفها الشمالي (بلدات الشعراوية)، وتمثل المدينة إحدى مدن مثلث (طولكرم-نابلس-جنين). وتقع على خط العرض الجغرافي9-532 شمال خط الاستواء، وخط الطول الجغرافي1-535 شرقي خط غرینتش.[12]

تتميز مدينة طولكرم بتضاريسها الفريدة المميزة؛ حيث الطبيعة الجبلية شرق المدينة والسهلية غرباً. وتشكل الأراضي الجبلية ما نسبته 70% من مجمل أراضي المدينة - في حين الأراضي السهلية تشكل 30%.[13] كما وتشكل الأراضي الجبلية حوالي 93% من مساحة محافطة طولكرم.

بعد أن كانت محافظة طولكرم تضم آلاف ومئات الدونمات وكانت تصل حدودها إلى البحر المتوسط وحيفا ورام الله، إلا أن مساحتها الآن أصبحت حوالي 300 كم²، وهذا يعود للأسباب الرئيسية التالية:

وبالرغم من ذلك كله إلا أن محافظة طولكرم لا زالت تعتبر من أكبر المحافظات والمناطق الفلسطينية مساحةً مقارنة بالبقية.

مناخ مدينة طولكرم هو مناخ حوض البحر الأبيض المتوسط، درجة الحرارة المتوسطة في الشتاء 8-16 وفي الصيف 17-30. ويبلغ معدل المطرَ السنويَ في مدينةِ طولكرم 642 مليمترُ للفترةِ مِنْ 1952 إلى 1995.[14]

في السنوات القليلة الماضية ارتفعت درجات الحرارة صيفاً على مستوى المحافظة لدرجة ملامسمة الـ40 درجة مئوية، ما حدا بغالبية السكان إلى الاستعانة بأجهزة التكييف، وذلك الارتفاع مرده إلى تغير مناخي عالمي، ألقى بظلاله على مدينة طولكرم التي لطالما عُرفت بأجوائها المعتدلة وبالخضرة المنتشرة على امتداد المدينة وقراها.

الرطوبة تسجل مستويات عالية لقرب المحافظة من البحر المتوسط (بضع كيلومترات)، فهي مدينة ساحلية ولو أنها لا ترى البحر.. بمعدلِ سنويِ 69.6 %. في الشتاءِ. الشهور الصيفية رطبة برطوبةِ متوسطةِ 70.3 %

من أهم أحياء ومناطق مدينة طولكرم: مركز المدينة والبلدة القديمة، الحي الغربي الملاصق لمركز المدينة، الحي الشمالي، الحي الجنوبي، الحي الشرقي، حي شويكة، حي اكتابا، حي ذنابة، حي الرشيد، حي العزب، حي كفا، حي ارتاح، حي المهندسين الجديد، حي اسكان الموظفين، حي الأقصى، جبل السيد، جبل النصر، حي السلام، المخيمات. وغيرها الكثير.[15]

كما تضم المدينة مخيّمين للاجئين هما: مخيم طولكرم ومخيم نور شمس.

وتبذل بلدية طولكرم جهوداً كبيرة لتطوير جميع هذه الأحياء على كافة الأصعدة.

خارطة مدينة طولكرم وعليها توزيع أهم أحياء المدينة

في عام 1931م أحصى الإحصاء البريطاني عدد سُكّان طولكرم كالآتي: 4.540 مُسلمين، 1.555 مسيحيين. السكان في مدينة طولكرم، ودهينابا وشويكة وارتاح اطراد زيادة بمعدل 2% سنوياً بين عام 1931 وعام 1961، مع حدوث زيادة مفاجئة بعد حرب عام 1948 كالمنطقة شهدت تدفقا للاجئين الفلسطينيين. وفي أعقاب حرب عام 1967، شهد السكان انخفاض مؤقت، كما فر بعض السكان إلى الأردن. وسجلت ك 10.255، مخيم طولكرم ك 5.020، دهينابا ك 1.342، ارتاح ك 925، شويكة ك 2.332 وخربة مراد اليحصبي ك 128، ما مجموعة 20.002 في التعداد السكاني لعام 1967 «إسرائيل المكتب المركزي للإحصاء» السكاني لمدينة طولكرم. وكانت معظم السكان المسلمين، على الرغم من أن هناك جماعة من المسيحيين 103 وفقًا لتعداد السكان.

في أول تعداد من قبل المكتب المركزي الفلسطيني للإحصاء في عام 1997، كان طولكرم يبلغ عدد سكانها 33921 ومخيم طولكرم وكان عدد سكانها 5.884. جعل اللاجئين الفلسطينيين بزيادة 31.4% من سكان المدينة و94% من سكان المخيم. وبلغت نسبة الجنس للمدينة 50.7% من الذكور و49.3% من الإناث. وكان أكثر من نصف (52.2%) من سكان المدينة تحت سن ال 20، وكانت 44.5% تتراوح أعمارهم بين 20 و64 و 4.1% منهم فوق سن ال 64. الجهاز المركزي للإحصاء في العام 2007 بنسبة التعداد السكاني لبلدة طولكرم إلى 51.300 في حين انها زادت من مخيم إلى 10.641. وبلغت نسبة الجنس للمدينة 50.3% من الذكور و49.7% من الإناث.

في مدينة طولكرم عدة أسواق منها: أسواق مركز المدينة، وأسوق البلدة القديمة، وسوق الذهب، وسوق الخضار والفواكه، وغيرها. كما تنتشر مراكز التسوق والمجمعات التجارية والمولات الضخمة في كافة أرجاء المدينة.

سوق الذهب في البلدة القديمة بمدينة طولكرم

من أسواق البلدة القديمة

سوق الخضار والفواكه

تعتبر مدينة طولكرم أهم المدن الفلسطينية من ناحية الجذب السياحي والحركة السياحية؛ نظراً لموقعها الجغرافي المميز.

تُعرف مدينة طولكرم باهتمام أهلها بالعلم والتعليم، ولهذا فقد أطلق عليها الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات لقب «بلد التفوق والنجاح»، حيث خرّجت المدينة مجموعة من العلماء والمفكرين والأدباء والقادة ورجال السياسة.

تضم مدينة طولكرم عدد كبير من المدارس، والتي من أشهرها: مدرسة الفاضلية للذكور، ومدرسة العدوية للبنات.[26]

مدرسة الفاضلية

مدرسة العدوية

يوجد في مدينة طولكرم ثلاث جامعات؛ وهي:

جامعة فلسطين التقنية "خضوري"

جامعة النجاح الوطنية فرع طولكرم

في مدينة طولكرم فريقان محترفان لكرة القدم؛ الأول هو فريق ثقافي طولكرم، والثاني هو فريق مركز طولكرم.

تتوفر في مدينة طولكرم بنية تحتية رياضية؛ حيث تضم المدينة عددًا من الملاعب، منها ملعبان لكرة القدم جرى اعتمادهما دوليًا وهما «ملعب بلدية طولكرم» و«استاد جامعة فلسطين التقنية خضوري»، وتضم المدينة ملعبًا مغلقًا تم افتتاحه عام 2010،[30] كما يوجد عدة ملاعب لكرة القدم منتشرة في عدد من أحياء المدينة.[31]

تعد مدينة طولكرم من أنشط المدن الفلسطينية في المجال الإعلامي حيث يوجد فيها مقار لعدد من قنوات التلفزة والإذاعات والصحف، والتي منها:[32]

تضم مدينة طولكرم حوالي 1000 شخص مسيحي، منهم من يقيم في المدينة حتى اليوم الحاضر، وجزء كبير منهم غادر إلى خارج فلسطين بسبب الظروف السياسية والاقتصادية وممارسات السلطات الإسرائيلية.

من أبرز العائلات المسيحية بمدينة طولكرم: حداد، صباغ، سابا، الدرزي، حبيب، عبد النور، خرعوبة، القرة، نجم، مزبر، أبو عطا، غطاس، العبوة، صرفيان، لويد، اقديس، سداح، خوري، صويص، زند، عواد، العيسى، كرنيك، وغيرهم.[33]

كان من أبرز شخصيات طولكرم المسيحية كل من: العالِم بشير نجم، والمطران فائق حداد، والشاعرة للي كرنيك، ومختصة التراث وداد قعوار، وعالم الكيمياء إدمون روفائيل.

تضم مدينة طولكرم عدة مرافق مسيحية، أبرزها:

كنيسة طولكرم للروم الأرثوذكس

المقبرة المسيحية بمدينة طولكرم

مدخل المقبرة المسيحية بالمدينة

أقيمت على أراضي أحياء مدينة طولكرم مجموعة من المستوطنات الإسرائيلية، من أبرزها:

تأسست بلدية طولكرم عام 1886، حيث تعد الجهة الرسمية المسؤولة عن تقديم كافة الخدمات لجميع مناطق وأحياء مدينة طولكرم، كما وتعتبر من أضخم وأقدم وأهم بلديات الضفة الغربية.[35]

شعار بلدية طولكرم

مبنى بلدية طولكرم الرئيسي

المدن الشقيقة لطولكرم هي:

أحد المنازل القديمة

مبنى قديم

البلدة القديمة في المدينة

أسواق البلدة القديمة

جانب من البلدة القديمة