صقر

الصقر

الصقر جنس طائر جارح من فصيلة الصقريات.

كما هو الحال مع العديد من الطيور الجارحة ، تتمتع الصقور بقدرة استثنائية على الرؤية. تم قياس حدة البصر لأحد الأنواع فوجد أنها تعادل 2.6 مرة مقارنة بالإنسان العادي. كما شُوهدت صقور الشاهين وهي تنقض على الفريسة بسرعة 200 ميل في الساعة (320 كم / ساعة) ، مما يجعلها أسرع الكائنات حركة على وجه الأرض. أما أسرع انقضاض مسجل لأحد الصقور فقد بلغ 390 كيلومترًا في الساعة (240 ميلاً في الساعة). [3]

يفقس بيض الصقر في أواخر الصيف وتقوم أنثى الصقر باصطياد فرائسهـا من الـطيور الـمهاجرة في ذلك الـوقـت لإطعام أفراخهـا الصغيرة، إذا فقـست بيضـة من بيض الصقر وكان فرخـها ضعيف تتركه أمه بدون طعام أوتقوم باطعامه للأفراخ الأخرى القوية. الصقور ذات أنواع عديدة من أهمها الصقر الحر والذي يشتهر بأنواعه (الجرودي والقطامي والحجازي) وصقر شاهين والعوسق والشامي الجير والمغربي والفارسي والبخاري والوكري.

الصقر صياد ماهر جبل على صيد فرائسه ليقتات عليها، الأمر الذي دفع الكثيرين للاستفادة من هذه الميزة لتدريبه على الصيد. وفي بعض الدول يربى الصقر على أنه حيوان أليف يعتمد عليه في جلب القوت من الأرانب وبعض الطيور.

ينتسب الصقر إلى فصيلة الصقور أو الصقريات يتراوح طول الصقر بين 25 و70 سنتمترا ويبلغ وزنها 2 كيلو غرام، إناث الصقور أكبر من الذكور في جميع الأنواع.

تبني الصقور أعشاشها في الشعاب الصخرية أو في الأشجار أو على الأرض وتبني الأعشاش عموما من العصي لكن بعض الصقور تبني الأعشاش من الأماليد (أغصان صغيرة) والأعشاب ومواد نباتية أخرى ، صغار الصقور جميعها بيضاء وضعيفة بدون والديها.

عند صيد الصقر فإنه يكون غير معتاد على الأسر ، لذلك يقوم الصياد الماهر بتغطية رأسه فقط ورش الماء البارد على صدره ووضعه في مكيف السيارة إن وجد، خشية موته، وسبب موته هو (الخوف من الأسر) حتى يهدأ بعد أيام ثم يقوم بتدريبه على : التدهيل / الصيد ....الخ

هذه بذرة مقالة عن طائر أو متعلقة بالطيور بحاجة للتوسيع. فضلًا شارك في تحريرها.