رأس الخير

رأس الخير هي مدينة سعودية صناعية تقع على ساحل الخليج العربي، تبعد 80 كم شمال شرق مدينة الجبيل الصناعية. كانت تسمى سابقا رأس الزور، وتديرها الهيئة الملكية للجبيل وينبع. وتضم المدينة ميناء بحرياً مكون من أربعة أرصفة متخصصة لتصدير المعادن.[1]

يصل حجم الاستثمارات في مشاريع البنى الأساسية والمجمعات الصناعية التعدينية ما يزيد على 130 مليار ريال، بما يساهم بنحو 35 مليار ريال في الناتج المحلي، وإيجاد 12 ألف فرصة وظيفية مباشرة، وتتمثل مشاريع مدينة رأس الخير في مشروع سكة الحديد أو قطار التعدين، ومحطة رأس الخير لتحلية المياه وإنتاج الكهرباء، وميناء رأس الخير، ومنجم معادن للفوسفات في حزم الجلاميد بمنطقة الحدود الشمالية، ومنجم معادن للبوكسايت في البعيثة بمنطقة القصيم، ومجمع مصانع معادن للفوسفات ومجمع مصانع معادن الألمنيوم في رأس الخير إضافة إلى مشاريع البنية الأساسية والتحتية التي تنفذها الهيئة الملكية للجبيل وينبع.[2]



بدأ العمل في تنفيذ الميناء عام 2008م وبتكلفة (2,4) مليار ريال وقد تم التعاقد على ذلك مع شركة (شاينا هاربور انجنيرنج المحدودة).

يقع مجمع الأسمدة الفوسفاتية والألمنيوم في رأس الزور شمال مدينة الجبيل الصناعية على ساحل الخليج العربي ضمن مساحة مخصصة تغطي نحو 90 كم2. ويمثل قرب رأس الزور من مرافق إنتاج وشحن النفط والغاز في المنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية ميزة استراتيجية ولوجستية.

وضمن المخطط الشامل سيتم إنشاء مرافق متكاملة للأسمدة والكيماويات، والبنية التحتية، وكذلك لإنشاء مصفاة الألومينا ومصهر الألمنيوم والبنية التحتية اللازمة لمشروع الألمنيوم. حيث سيتم معالجة واستخلاص الالومينا من خام البوكسايت المنقول بواسطة السكك الحديدية من منجم الزبيرة إلى رأس الزور والتي ستعالج بدورها في مصهر الألمنيوم في الموقع لإنتاج الألمنيوم.

في يوم 06/07/2011 تم تغيير اسم رأس الزور إلى رأس "الخير"

Royal Commission at Yanbu Logo