حمود بن عبد العزيز آل سعود

الأمير حمود بن عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود (1368 هـ / 1947 - 15 رمضان 1414 هـ / 26 فبراير 1994)، الابن السادس والثلاثين من أبناء الملك عبد العزيز الذكور وأصغرهم.[1] ووالدته هي الأميرة فطيمة بنت عبيد بن وحيد وتعود أصولها من إمارة رأس الخيمة.

حاصل شهادة البكالوريوس في التاريخ من جامعة الملك سعود. وعرف عنه حبه للتعلم والإطلاع والمناقشات الثقافية، كما كان يهوى الشعر والأدب، ومن هواياته الصيد والسفر القراءة. وكان مهتمًا بالتكنولوجيا الحديثة، حيث يسعى لجلب كل جهاز حديث وتزويد العمل الحكومي بالمعدات الحديثة. وكان رجل أعمال ناجح وقد عرف أنه من أثرياء العرب، ولم يتول أي منصب حكومي.

توفي في يوم السبت 15 رمضان 1414هـ الموافق 26 فبراير 1994 بعد صلاة المغرب في قصره بحي الوشم بالرياض إثر سكتة قلبية، وصلي عليه في جامع الإمام تركي بن عبد الله في الرياض ودفن في مقبرة العود.

متزوج من الأميرة طرفة بنت حمود بن فهد الجبر الرشيد، وأنجبا ابنة واحدة وهي الأميرة غادة بنت حمود بن عبد العزيز آل سعود


هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية سعودية بحاجة للتوسيع. فضلًا شارك في تحريرها.