جوائز الدولة المصرية

تقدم وزارة الثقافة المصرية ممثلة في المجلس الأعلى للثقافة جوائز مالية سنوية للمبدعين وهى: جائزة النيل، جائزة التفوق، جائزة الدولة التقديرية، جائزة الدولة التشجيعية.

أنشأت الدولة جوائز للمبدعين والباحثين في مجالات الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية بموجب قانون رقم (37) منذ عام 1958 - والخاص بجوائز الدولة للإنتاج الفكرى ولتشجيع العلوم والعلوم الاجتماعية والفنون والآداب. وقد أضيفت إلى تلك الجائزتين جائزتان جديدتان وهما جائزة مبارك وجائزة الدولة للتفوق، وذلــك بموجب القانون رقم ( 24 ) لسنة 1998. ثم تم تغيير مسمى جائزة مبارك إلى جائزة النيل بموجب قرار مجلس الوزراء في جلسته رقم (7) المنعقد بتاريخ 20 / 4 / 2011 .

وهى أعلى الجوائز قيمة، وتمنح لشخصية بارزة في كل من مجالات الآداب والفنون والعلوم الاجتماعية، وقيمة كل جائزة من الجوائز أربعمائة ألف جنيه وميدالية ذهبية، وقد منحت لأول مرة عام 1999. وكانت تسمى سابقًا جائزة مبارك حتى صدر قرار بتغيير مسمى الجائزة إلى جائزة النيل، وصدر في الجريدة الرسمية العدد 16 مكرر في 26 أبريل 2011.[1][2]

تمنح سنويا للممتازين في الإنتاج الفكرى في مجالات الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية، وذلك بموجب القانون رقم (24 ) لسنة 1998 ، وهى موزعة على النحو التالى: ثلاث جوائز للفنون. ثلاث جوائز للآداب. أربعة جوائز للعلوم الاجتماعية. وتبلغ قيمة كل جائزة من الجوائز التقديرية مائتا ألف جنيه، وميدالية ذهبية، ولا يجوز تقسيمها ولا منحها لشخص واحد أكثر من مرة.

قد أضيفت إلى جوائز الدولة التقديرية والتشجيعية بموجب القانون رقم (24 ) لسنة 1998 ، وهى تمنح سنويا للمتفوقين من مواطنى جمهورية مصر العربية، موزعة على النحو التالى: جائزتان للفنون. جائزتان للآداب. ثلاث جوائز للعلوم الاجتماعية. تبلغ قيمة كل جائزة من جوائز الدولة للتفوق مائة ألف جنيه مصرى، وميدالية فضية، ولا يجوز تقسيم الجائزة أو منحها لشخص آخر في الفرع ذاته أكثر من مرة، ومنحت الجائزة لأول مرة عام 1999.

تمنح سنويا عن أحسن المصنفات والأعمال التي أنتجها الممتازون من مواطنى جمهورية مصر العربية وتكريما لهم، موزعة على النحو التالى: ثمانى جوائز للآداب.ثمانى جوائز للفنون.ثمانى جوائز للعلوم الاجتماعية.ثمانى جوائز للعلوم القانونية والاقتصادية. تبلغ قيمة كل جائزة من الجوائز التشجيعية خمسين ألف جنيه ولا يجوز أن يمنح شخص واحد الجائزة أكثر من مرتين في فرع أو موضوع واحد.