جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن

جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن تقع في مدينة الرياض.[1][2][3] تم افتتاحها في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، وتعتبر أول جامعة في المملكة العربية السعودية خاصة للبنات، تم تغيير اسمها من جامعة الرياض للبنات لتصبح جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن للبنات. وتم انتقال الجامعة إلى مقرها الدائم بالمدينة الجامعية. وأول مدراء الجامعة هي الأميرة الجوهرة بنت فهد بن محمد بن عبد الرحمن آل سعود.

أنشئت الجامعة بناءً على التوجيه السامي الكريم ذي الرقم 3139/م ب في 18/4/1427 هـ القاضي بالموافقة على إنشاء جامعة للبنات بالرياض تحت مظلة وزارة التعليم ترتبط بها كليات البنات الكائنة في منطقة الرياض التي كانت تتبع وزارة التربية والتعليم (وزارة التعليم حاليا بعد دمجها مع وزارة التعليم العالي). وعليه فقد مرت كليات الجامعة بالمراحل الآتية:

حصلت جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن، على شهادة اعتماد "منظمة الصحة العالمية"، كأول مدينة جامعية سعودية وعربية معززة للصحة على مستوى الجامعات، وهي شهادة تمنحها المنظمة للمدن الصحية حول العالم .

وتسلمت الجامعة شهادة الإعتماد في يونيو 2021م خلال ختام فعالية "جام المهن الصحية" المقامة في الجامعة، والتي نظمها مركز الإبداع بوزارة الصحة بالتعاون مع عمادة شؤون الطالبات بالجامعة، بحضور معالي وزير الصحة، الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، ومعالي رئيسة الجامعة، الدكتورة إيناس بنت سليمان العيسى، وممثل منظمة الصحة العالمية في السعودية، الدكتور إبراهيم الزيق، وقياديين من وزارة الصحة والجامعة.[5] [6]

تقع في الجزء الشمال الشرقي لمدينة الرياض، في حي النرجس طريق المطار.

برنامج "صحة نورة" ينسجم مع استراتيجيات الجامعة، والرؤية السعودية 2030 نحو مجتمع صحي، ويخدم مفهوم الصحة الشامل النفسي والإجتماعي والعضوي، من خلال تحفيز وتحريك مجتمع الجامعة بمختلف التخصصات والكليات والأقسام، للمشاركة في تحسين قضايا المجتمع الصحية وتحقيق أهدافه الاستراتيجية، التي تضمن للمجتمع الأكاديمي جودة حياة جامعية، وتوفير بيئة صحية آمنة".[8]