بوابة:التاريخ الإسلامي

Islamic history portal.jpg

يمتد التاريخ الإسلامي على فترة زمنية طويلة تغطي معظم العصور الوسيطة على مساحة جغرافية واسعة تمتد من حدود الصين في آسيا إلى غرب آسيا وشمال إفريقيا وصولا إلى الأندلس. ويمكن اعتبار التاريخ الإسلامي يمتد منذ بداية الدعوة الإسلامية بعد نزول الوحي على النبي محمد بن عبد الله ثم تأسيس الدولة الإسلامية بالمدينة المنورة مرورا بالدولة الأموية فالدولة العباسية بما تضمنته من إمارات وسلطنات ودول مثل السلاجقة والبويهيين وفي المغرب الأدارسة والمرابطون ثم الموحدون وأخيرا في مصر الفاطميون وأيوبيون وأخيرا المماليك ثم سيطرة الدولة العثمانية التي تعتبر آخر الإمبراطوريات التي كانت تحكم باسم الإسلام على امتداد رقعة جغرافية واسعة. (أكمل القراءة)

البوابة الرئيسية مشروع أحدث التغييرات تصنيفات

أسفرت المعركة عن هزيمة الصليبين هزيمة كبرى منعتهم من إرسال حملة صليبية جديدة إلى مصر، وكانت بمثابة نقطة البداية التي أخذت بعدها الهزائم تتوالى عليهم حتى تم تحرير كامل الشام من الحكم الصليبي.

أخذ الانحطاط يتسرّب إلى جسم الدولة العربية بعد هذه الفترة، إذ أنه بعد نهاية المعركة كانت الجيوش المغولية قد دمرت بغداد وأسقطت الخلافة العباسية مما اضطر العرب لمواجهتهم، وجعل الدولة الإسلامية منهكة ثقافيا واقتصاديا بعد هزيمة الزحف المغولي، فساد الفقر والتخلف في فترات متقطعة واستمر الأمر على هذا المنوال حتى سقوط المنطقة العربية بيد العثمانيين الأتراك في القرن السادس عشر.

استمر ازدهار تلك الدولة بعد وفاة باتو خان من سنة 1255 حتى 1359، حيث اتخذت دولتهم من مدينة "ساراي باتو" عاصمة لها. ومع كثرة مؤامرات نوجاي خان والتي ادخلها في حرب أهلية جزئية أواخر عقد 1290، كان ذروة نفوذ القبيلة في عهد أوزبج خان (1312-1341) الذي أعلن الإسلام الدين الرسمي للدولة بعدما كانت تدين بالشامانية في البداية. شملت أراضي القبيلة الذهبية في ذروتها معظم أوروبا الشرقية من جبال الأورال حتى الضفة الشرقية لنهر الدانوب، تمتد شرقا في عمق سيبيريا، وجنوباً يحدها البحر الأسود وجبال القوقاز وأراضي إلخانات فارس. مرت على تلك الخاقانات تجربة عنيفة أوائل سنة 1359، حيث سادت فيها فوضى سياسية داخلية قبل أن يوحدها طخطاميش سنة 1381. ومع ذلك، بعد وقت قصير من غزو تيمورلنك عام 1396، انقسمت القبيلة إلي عدة كيانات تتارية أصغر التي شهدت تراجعا مطردا في قوتها، سهل استمرار الصراعات الداخلية بقيام الولاية الشمالية التابعة لها والمسماة موسكوفي أن تخلص نفسها من "نير التتار" وذلك بعد مواجهة الجيشين الروسي والتتاري على نهر اوغرا طيلة صيف عام 1480 حين لم يتجرأ الخان المغولي أحمد الانخراط في المعركة مع قوات ايفان الثالث. استمرت بقايا تلك الخاقانات حتى سقطت نهائيا في 1502.

يُعرف هذا السلطان بأنه هو من قضى نهائيًا على الإمبراطورية البيزنطية بعد أن استمرّت أحد عشر قرنًا ونيفًا، ويعتبر الكثير من المؤرخين هذا الحدث خاتمة العصور الوسطى وبداية العصور الحديثة،وعند الأتراك فهذا الحدث هو "فاتحة عصر الملوك" (بالتركية: çağ açan hükümdar).

تابع السلطان محمد فتوحاته في آسيا، فوحّد ممالك الأناضول، وتوغّل في أوروبا حتى بلغراد. من أبرز أعماله الإدارية دمجه للإدارات البيزنطية القديمة في جسم الدولة العثمانية المتوسعة آنذاك. يُلاحظ أن محمد الثاني لم يكن أول حاكم تركي للقسطنطينية، فقد كان أحد الأباطرة الروم السابقين، والمدعو "ليون الرابع" (باليونانية: Λέων Δ΄) من أصول خزرية، وهؤلاء قوم من الترك شبه رحّل كانوا يقطنون سهول شمال القوقاز. كان محمد الثاني عالي الثقافة ومحبًا للعلم والعلماء، وقد تكلّم عدداً من اللغات إلى جانب اللغة التركية، وهي: الفرنسية، اللاتينية، اليونانية، الصربية، الفارسية، العربية، والعبرية.

هناك 4٬416 مقالة عن التاريخ الإسلامي

من سمات العمارة الإسلامية الواضحة في أبنية القصر؛ استخدام العناصر الزخرفية الرقيقة في تنظيمات هندسية كزخارف السجاد، وكتابة الآيات القرآنية والأدعية، بل حتى بعض المدائح والأوصاف من نظم الشعراء كابن زمرك، وتحيط بها زخارف من الجص الملون الذي يكسو الجدران، وبلاطات القيشاني الملون ذات النقوش الهندسية، التي تغطي الأجزاء السفلى من الجدران. في سنة 2007، اختير قصر الحمراء ضمن قائمة كنوز إسبانيا الإثنى عشر في استفتاء صوّت فيه أكثر من تسعة آلاف شخص.

بوابة:التاريخ الإسلامي/أحداث/12



محمد بن عبد الله



Symbol star gold.svg مقالات مختارة:

Symbol star silver.svg مقالات جيدة:

أيقونة ملحق مختار في ويكيبيديا العربية.png قوائم مختارة:


الخُلَفاء الخلفاء الراشدون - الخلفاء الأمويون - الخلفاء العباسيون - الخلفاء العثمانيون

الفُتُوحَات فتوحات بلاد الشام - فتح بيت المقدس - فتح العراق وفارس - فتح مصر - فتح الفتوح - فتح قبرص - فتح إفريقية - فتح الأندلس - فتح الهند - فتح همذان - فتح السند - فتح أرمينا - فتح صقلية - فتح القسطنطينية - فتح الأندلس

قَادة عسكريون خالد بن الوليد - أبو عبيدة بن الجراح - يزيد بن معاوية - شرحبيل بن حسنة - عمرو بن العاص - سعد بن أبي وقاص - النعمان بن مقرن - المثنى بن حارثة الشيباني - المغيرة بن شعبة - عاصم بن عمرو التميمي - القعقاع بن عمرو التميمي - هاشم بن عتبة - ضرار بن الأزور - عاصم بن عمر بن الخطاب

أشهر المعارك معركة ذات السلاسل -معركة القادسية -معركة أجنادين -معركة النهروان -معركة اليرموك -معركة اليمامة -معركة نهاوند -موقعة الجمل -وقعة صفين - معركة حطين - معركة عين جالوت - فتح القسطنطينية

العواصم المدينة المنورة - الكوفة - دمشق - بغداد - القاهرة - إسطنبول - قرطبة - مراكش

أحداثٌ تاريخية حادثة السقيفة - حروب الردة - جمع القرآن - فتنة مقتل عثمان - قتال الخوارج (معركة النهروان

تصفَّح البوَّابات.

تصفَّح بوَّابات أُخرى

حدِّث مُحتويات هذه الصفحة