القرن 11

القرن الحادي عشر هو الفترة الزمنية الممتدة من اليوم الأول لعام 1001 إلى اليوم الأخير من عام 1100 حسب التقويم الميلادي. والقرن الأول من الألفية الثانية

شهد هذا القرن نهاية الدولة الأموية في الأندلس  ونشوء ملوك الطوائف  الذين قسموا الدولة إلى 22 دويلة . شهد ايضا هذا القرن غزو ملك الدنمارك لإنجلترا الذي انتهي بتتويج الملك كنوت العظيم ملكا لإنجلترا. وظهور الدولة السلجوقية في آسيا الوسطى بعد انتصارهم علي الدولة الغزنوية بزعامةطغرل بك الذي تمكن بعدها من دخول بغداد والقضاء علي الدولة البويهية  وتمكن خليفته ألب أرسلان من الإنتصار علي الإمبراطورية البيزنطية وأحتلال جورجيا وارمينيا وسيطر علي معظم الاناضول. شهد ايضا هذا القرن حدثاً محورياً في تاريخ إنجلترا ونتج عنه استبدال الأسرة المالكة بأخرى ناطقة بالفرنسية مما أحدث ذلك تحولاً في اللغة والثقافة الإنجليزية ليبدأ عصر إنجلترا النورمانية عندما إنتصر دوق نورماندي ويليام الأول في معركة هاستينغز واعتلي عرش إنجلترا . تمكن روبرت جيسكارد النورماني من احتلال جنوب إيطاليا وجزيرة صقلية بدعم من البابا. أندلع نزاع التنصيب بين إمبراطور روما المقدس هاينريش الرابع  والبابا. ظهور دولة المرابطون في غرب افريقيا . ونتيجة للصراع والتناحر بين ملوك الطوائف في الأندلس اصبحوا فريسة سهلة لألفونسو السادس ملك قشتالة وليون الذي احتل طليطلة فأستنجد ملوك الطوائف بسلطان المرابطين يوسف بن تاشفين الذي عبر الي الأندلس ولاقي جيش مملكة قشتالة في معركة الزلاقة وانتصر فيها انتصارا حاسما ثم اقدم علي القضاء علي ملوك الطوائف وضم الأندلس تحت سلطة المرابطين. وفي نهاية القرن بدأت الحملة الصليبية الأولى التي اسفرت عن احتلال القدس.[1][2][3]

مكرر____________________

كان غزو النورمان حدثاً محورياً في تاريخ إنجلترا ونتج عنه استبدال الأسرة المالكة بأخرى ناطقة بالفرنسية مما أحدث ذلك تحولاً في اللغة والثقافة الإنجليزية ليبدأ عصر إنجلترا النورمانية التي أصبحت أكثر ارتباطا بأوروبا من ارتباطها مع  الدول الإسكندنافية ومهد هذا الغزو الطريق لغزو بقية مناطق الجزر البريطانية فغزا النورمان ويلز وأيرلندا واسكتلندا.

خلع الإمبراطور البزنطي رومانوس الرابع في يونيو 1072م. بعد هزيمته في معركة ملاذ كرد واصبح ميخائيل السابع الإمبراطور رسميا.