أبو صالح السمان

أبو صالح السمان تابعي وأحد رواة الحديث النبوي ، اسمه ذكوان بن عبد الله مولى أم المؤمنين جويرية بنت الحارث ، كان من كبار العلماء بالمدينة المنورة ، ولد في خلافة عمر بن الخطاب ، وشهد يوم الدار ومقتل عثمان بن عفان ، وكان يجلب الزيت والسمن إلى الكوفة .

سمع أبو صالح السمان الحديث من :

روى عن أبي صالح السمان مجموعة من الرواة :

ذكره الإمام أحمد بن حنبل فقال : ثقة ثقة من أجل الناس وأوثقهم وقيل كان عظيم اللحية ، وروى أبو خالد الأحمر عن الأعمش قال : سمعت من أبي صالح السمان ألف حديث ، وقال أبو الحسن الميموني : سمعت أبا عبد الله يقول كانت لأبي صالح لحية طويلة فإذا ذكر عثمان رضي الله عنه بكى فارتجت لحيته وقال هاه هاه ، وروى حفص بن غياث عن الأعمش قال : كان أبو صالح مؤذنا فأبطأ الإمام فأمنا فكان لا يكاد يجيزها من الرقة والبكاء رحمه الله ، وقال أبو حاتم[؟] : ثقة صالح الحديث يحتج بحديثه وقيل إن أبا هريرة كان إذا رأى أبا صالح قال ما على هذا أن يكون من بني عبد مناف ، توفي سنة 101 هـ.[1]

هذه بذرة مقالة عن محدث بحاجة للتوسيع. فضلًا شارك في تحريرها.